U3F1ZWV6ZTEwNzY5Njg0OTUwNTg2X0ZyZWU2Nzk0NDQ4NTMwNTcw

هانس فليك قصة كفاح عظيمة ونجاح مبهر

أن تأتي متأخراً خير من أن لا تأتي أبداً هانس فليك قدم قصة كفاح عظيمة وتحترم. سنقص عليك قصة المدرب الذي تربع على عرض اوروبا.


بداية هانس فليك

بدا هانس فليك كمدرب في دوري الهواه الألماني وبعدها أصبح مدرب في الدرجه الثانيه. ومن ثم أصبح مساعد يواخيم لوف مدرب المنتخب الألماني. ، ومن ثم أصبح مساعد نيكو كوفاتش مدرب الفريق البافاري.
حتى أصبح مدرب مؤقتاً للفريق بدلاً من كوفاتش لحين التعاقد مع مدرب جديد
. فينتهى به المطاف لبطل تشامبيونز ليج 2020 وتحقيق خماسيه تاريخيه للبايرن.
هانس فليك قدم مسيرة تُدرس ، ليست كمدرب فقط ، بل كشخص لم ييأس أبدا من تحقيق أحلامه وما يسعى له.

هانس فليك مع بايرن ميونخ

تولي تدريب البايرن عندما كان فريق هش مُذبذب سهل ضربه وخماسيه فرانكفورت. في شباك البافاري في اخر مباراه لكوفاتش خير دليل على ذلك.
تولي فليك تدريب الفريق البافاري بعد نهاية 10 جولات من الدوري تقريبا.
ومن ثُم حول الفريق إلى إعصار لا يمكن ايقافه وصار يحصد الأخضر واليابس محلياً وقارياً. وقدم لنا كرة قدم تصل الى اقصى أنواع المتعه ، ليس فقط كفريق يضرب بالسته والسبعه والثمانية.
بل قدم منظومه كرويه مرتبه ومثيره جدا كأنك تشاهد مباريات بلايستيشن. ، يتم فيها تنظيم هجمات بسرعه جنونيه ، يكون فيها لعب الفريق. دائما للأمام بطريقه جبارة بدون بناء ممل للهجمات في الخلف.
ومن المميزات التي شاهدناها في البايرن مع فليك هي عدم أعتمادة على لاعب واحد او نجم بعينه لخلق الفرص. فقد تأتيك الخطوره من أي جهه ، من اليمنى او اليسرى او المنتصف أو حتى كوره مرتده سريعه من يد الحارس.

تطور لاعبي البايرن مع هانس فليك

فليك أستطاع إرجاع الثقه لمولر الذي كان جليس مقاعد البدلاء مع كوفاتش ، ليستعيد تألقه مع فليك. ويصبح أحد أهم عناصر الفريق حالياً عندما منحه الحرية في الملعب وراء المهاجم ليفاندوسكي.
وايضا اعطى الثقه للاعبين أخرين مثل الفونسو ديفيز الموهبه المشتعله في الملاعب الأوروبيه الأن.
فليك أظهر قوة شخصيه رغم ثقل المهمه وعبئ تدريب فريق ضخم مثل البايرن. هو بأختصار من المدربين الذين لا يهتمون من هو الخصم بل من أنا ومن أكون..
فليك ظهر في الساحة متأخراً وهذا يجعله مخيف ومرعب جدا لأنه لم يشبع بطولات بعد وأظن أنه لن يشبع أبداً.

هانس فليك أصبح الأن من أفضل مدربي العالم واشرسهم ومن المدربين الذي تخشى الفرق مواجهته.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق